كيفية الصلاة بشكل صحيح

كيفية الصلاة بشكل صحيح

كيفية الصلاة الصحيحة بصفة عامة

يجب أن تتوافق طبيعة الصلاة بشكل عام مع طبيعة صلاة النبي. لأن العبد ملزوم بالصلاة كما صلى الرسول صلى الله عليه وسلم ، وإذا أراد المسلم أن يصلي عليه أن يتطهر ، ويستر العورة ، ويستقبل القبلة ، ويخلص قلبه إلى الله بتواضع وخشوع ، ثم يكبر برفع يديه إلى جانب كتفيه ، ثم يبدأ في قراءة الفاتحة في كل ركعة ، ويقرأ ما تيسر من القرآن الكريم في الركعتين الأولتين

ثم يكبر برفع يديه إلى جوار كتفيه ، فيركع وهو مطمئن في ركوعه ، ثم ينحني حتى تلمس يديه ركبتيه ، ويمجد الله عز وجل في ركوعه قائلًا: "سبحان ربي العظيم" ثم ينهض من الركوع مطمئنا وهو يقول : "سمع الله لمن حمده ، ربنا ولك الحمد"، ثم يكبر ويسقط على الأرض ساجداً ، ويقول في سجوده: "سبحان ربي الأعلى".



تعلم كيفية الصلاة الصحيحة من التكبير إلى التسليم وتعرف على أهم خطوات أداء فريضة الصلوات الخمس وكذلك شروط ووجبات الصلاة وأركانها وسننها




وبعدها يكبر رافعا رأسه من السجدة حتى يجلس مستقيماً ، وهو يفترش رجله اليسرى وينصب اليمنى ، موجها أصابع قدمه نحو القبلة ، قائلا: " رب اغفر لي ، رب اغفر لي"، ثم يكبر ويؤدى السجدة الثانية مثل ما فعل في الركعة الأولى ثم يكبر ويجلس مستقيماً على رجله اليسرى، ثم ينهض للركعة الثانية مستعينا بيداه على الأرض ، وبعدها يفعل كما فعل في الركعة الأولى ، وبعد ذلك يجلس ويقوم بالتشهد الأول ،بحيث يقول التشهد ويتبعه بالصلاة على النبي(الصلاة المحمدية) إذا كان صلى صلاة ثنائية ،وأما إذا كان صلى صلاة ثلاثية أو رباعية فيتلو المصلّي في الركعة الثانية بعد ما يرفع من السجدة الثانية التشهّد وحده بدون أن يصلي على النبي، 

وعند الركعة الأخيرة يتلو التشهد ويصلي على النبي ، ثم يسلم عن يمينه وعن يساره ، و بعدها يأدي في الركعتين الثالثة والرابعة ما أداه فيما سبقهما ، ولا يتلو فيهما إلا سورة الفاتحة ، بحيث يكون جلوسه الأخير بجعل المقعدة على الأرض وإفتراش الرجل اليسرى ونصب الرجل اليمنى .


عدد الركعات في الصلاة المفروضة 

 بالنسبة لعدد ركعات الصلوات الخمس فهي تارة تكون رباعية أي أربع ركعات مثل صلاة الظهر والعصر والعشاء ،وتارة أخرى تكون ثلاثية مثل صلاة المغرب الذي يصلى ثلاثة ركعات ، أو صلاة ثنائية مثل صلاة الفجر الذي يصلى ركعتين



شروط الصلاة

  • الوضوء للصلاة.
  • استحضار المصلي نيّة الصلاة.
  • أن يكون المصلي عاقلاً.
  • أن يكون المصلي مسلماً.
  • أن يكون المصلي يستطيع التمييز .
  • طهارة البدن من بعض الأمور  كالجنابة أو النفاس أو الحيض.
  • أن يحين وقت الصلاة.
  • وقوف المصلي في اتجاه القبلة.
  • أن يكون المصلي مستور العورة عند الصلاة.
  • إرتداء المصلي ملابس طاهرة.
  • أن يصلي المسلم الصلاة في مكان طاهر.



واجبات الصلاة


  • جميع التكبيرات غير تكبيرة الإحرام.
  • قول: "سمع اللّه لمن حمده " للإِمام والمنفرد جميعا.
  • التسبيح في الركوع والسجود وأقلّه مرة واحدة، والأفضل ثلاث مرات.ْ فيقول عند الركوع: (سبحان ربي العظيم) ويقول عند السجود: (سبحان ربى الأعلى ).
  • قول: "رب اغفر لي " بين السجدتين.
  • التشهد الأول.
  • الجلوس للتشهد الأول.
  • الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد الأخير  المصلي اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.





أركان الصلاة


أجزاء أركان الصلاة الرئيسية التي تتكون منها ، والتي لا يجوز تركها بأية حال ، ولا تسقط بقصد أو بغير قصد ، إلا في حالة العجز.


  •  النية.
  • القيام في الفرض مع القدرة.
  •  تكبيرة الإِحرام.
  •  قراءة الفاتحة.
  •  الركوع.
  • الإعتدال من الركوع.
  • السجود على الأعضاء السبعة.
  • الجلوس بين السجدتين.
  •  الجلوس للتشهد الأخير.
  •  قراءة التشهد الأخير.
  •  الصلاة على النبي في التشهد الأخير.
  • التسليم.
  • الطمأنينة في جميع الأركان.
  • الترتيب بين الأركان.



سنن الصلاة

كل ما ورد عن وصف كيفية الصلاة من شروط وأركان وواجبات هو سنة ، ولا يؤثر تركها على صحة الصلاة ، ولا يجب سجود السهو لتركها، وسنن الصلاة قسمان:


1) السنن القولية

وهي عديدة، منها:


أ) الاستفتاح: وهو الدعاء الذي نقول قبل قراءة سورة الفاتحة.

ب) التعوذ: وهو قول (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم).

ت) البسملة : أن نقول: (بسم الله الرحمن الرحيم).

ج) ما يزيد على الواحدة في تسبيح الركوع والسجود.

ح) ما يزيد على الواحدة في قول:(رب اغفر لي) بين السجدتين.

ج) ما يزيد على الواحدة في قول: «ربنا ولك الحمد» بعد الرفع من الركوع.

د) ما يزيد على الفاتحة من القراءة.





2) السنن الفعلية

وهي متعددة نذكر منها:


  •  رفع اليدين مع تكبيرة الإِحرام، وعند الركوع، وعند الرفع منه، وعند القيام إِلى الركعة الثالثة.
  •  وضع اليد اليمنى على اليسرى أثناء القيام قبل الركوع وبعده.
  • النظر إِلى موضع السجود.
  • مباعدة اليدين عن البطن والجنب أثناء السجود.
  • رفع اليدين عند تكبيرة الإحرام وفي الركوع والقيام منه وفي النهوض إلى الركعة الثالثة.
  •  وضع اليد اليمنى على اليسرى أثناء الوقوف قبل الركوع وبعده.
  • النظر إلى مكان السجود.
  • فصل اليدين عن البطن والجانب أثناء السجود.
  •  الافتراش: وهو الجلوس بالرجل اليمنى منتصبة ، ووضع أصابع القدم في اتجاه القبلة ، وإفتراش الرجل اليسرى بالجلوس عليها. يسن في جميع جلسات الصلاة إلا في التشهد الأخير في الصلاة التي تكون أكثر من ركعتين.
  • التورك: وهو أن يجلس بالرجل اليمنى منتصبة ، ويضع أصابع قدمه باتجاه القبلة ، ويضع القدم اليسرى تحت الرجل اليمنى ويخرجها إلى اليمين ، والجلوس على الأرداف متكلاً على الفخذ الأيسر.




google-playkhamsatmostaqltradent